اطلع على تقارير
ومقالات السعادة

تم تحرير تقرير السعادة العالمي من قبل خبراء مستقلين. الآراء الواردة في التقرير لا تعكس بالضرورة وجهات نظر البرنامج الوطني للسعادة.

تقرير السعادة العالمي

يقيس التقرير سعادة الدول عالميا وقد تم إصدار أول تقرير وتحريره في عام 2012 والتقرير الثاني في عام 2013 والتقرير الثالث في عام 2015. يقيس التقرير الرابع لعام 2016 مرتبة ومستوى السعادة في 156 دولة وقد تم إصداره بتاريخ 20 مارس 2016 في روما قبيل اليوم العالمي للسعادة. يتم تحرير التقرير من قبل خبراء في مجال الاقتصاد وعلم النفس والصحة والسياسة والاحصاء. يقيس التقرير مستوى السعادة والرفاه المعيشي وكيفية استخدامها في قياس مدى تقدم الدول. يعكس التقرير أهمية السعادة كمعيار رئيسي في السياسة الحكومية.

جيل سوتي | 25 مايو 2016 - Greater Good Science Center

ما الذي يحتاجه المراهقون حقاً من الآباء والأمهات

في حوار مع طبيب الأعصاب رون داهل، يشرح لنا كيف يمكن للآباء والأمهات مساعدة المراهقين الصغار على تجنب مشاعر الاكتئاب والقلق وهو في طريقهم للتحول إلى الاستقلالية.

رومان رزناريك | 27 نوفمبر 2012 - Greater Good Science Center

العادات الستّ للأشخاص الأكثر تعاطفاً

: يقول رومان رزناريك، إن بإمكاننا صقل وتنمية التقمص العاطفي طوال حياتنا، واستخدامها كقوة حقيقية لإحداث التحول الاجتماعي. وإذا كنت تعتقد أن تعبير "التعاطف" أو "التقمص العاطفي" يتردد على مسامعك في كل مكان، فإنك على حق، فهو يجري حاليًا على ألسنة العلماء وقادة الأعمال وخبراء التعليم والنشطاء السياسيين. ولكن ثمة مسألة جوهرية قلة من الناس يتساءلون حولها، ألا وهي: ما السبيل إلى صقل وتعزيز قدراتي المتعلقة بالتعاطف؟ فالتقمص العاطفي ليس مجرد وسيلة لتوسيع حدود عالمك الأخلاقي، فهي وفقًا لبحث أجري حديثًا عادة بإمكاننا تنميتها وصقلها لتحسين نوعية حياتنا.

كيرا إم نيومان | 6 يونيو 2016 - Greater Good Science Center

كيف يؤثر الإنفاق في السعادة

تفيد دراسة جديدة بأن المال يُمكنه شراء السعادة عندما نستخدمه لشراء أشياء تعكس شخصياتنا. واكتشفت دراسة رائدة قبل ست سنوات أن المال حسّن فعلًا من السعادة الشخصية لكن لحدٍ معيَّن وحسب: فقد خلُص باحثو جامعة برنستون إلى أن إنفاقك مزيد من المال لن يشتري لك مزيدًا من السعادة وذلك لعائلة يزيد دخلها السنوي عن 75 ألف دولار أمريكي. لكن ذلك لا يعني أن طريقة إنفاق الناس لأموالهم (مهما كان مستوى دخلهم) لا تؤثر في سعادتهم.